صوت المدونة

الأربعاء، 1 أبريل، 2009

الحلقة الثانيه ..... ابوجهل 2009

الحلقة الثانية





انتهى الاجتماع بين إبليس وشلته .. وخلاص ماشيين
مزمزة هانم في وداع أبوجهل وإبليس .. أبو جهل يسأل إبليس


- على فين المرة دي


- تعال معايا .. هاسهرك سهرة عمرك ما سهرت زيها


- بس الوقت متأخر أوي .. الساعة عشرة بالليل


مزمزة – متأخر ؟؟ .. هههههه .. والله صاحبك ده تحفة أوي يا إبليس بيه .. هو احنا لسه سهرنا ؟؟ .. ده الناس يا دوبها بتصحى من النوم


إبليس – تعال بقى ما تفضحناش .. مش عايز تشرب لك كاسين ؟؟


أبو جهل – آه والله .. في عرضك .. ده انا دماغي خلاص هتضرب


مزمزة – هتروحوا على فين المرة دي ؟


ابليس – هنروح كاباريه (زأططة) .. خليه يشوف له يومين


مزمزة – زأططة حتة واحدة ؟؟ ده انت جامد أوي .. بس خللي بالك على صاحبك .. أحسن ده لقطة وممكن هناك يضحكوا عليه للصبح


إبليس – لا .. ده بيتهيألك بس .. سلام


مزمزة – سلام


ينزلوا في الشارع


عسكري المرور – مخالفة يا بيه خمسين جنيه عشان راكن صف تاني


إبليس – معلش بقى فوتها المرة دي


أبو جهل – إيه الموضوع ؟


إبليس – فيه قانون بيفرض غرامة على اللي يسيب العربية زينا كده


أبو جهل – طب وهتعمل إيه ؟؟


إبليس – ولا حاجة .. هاديله نصهم عشان يسيبنا نمشي


أبو جهل – بس دي رشوة .. أكيد مش هيرضى


إبليس – اسكت انت بس .. خليك في حالك .. خد يا حصـّول .. عشرة جنيه اهي .. عشان تشرب شاي


العسكري – إيه ده يا بيه .. لا .. خليها مش عايزها


أبو جهل – شفت ؟؟ .. مش قلت لك .. مش معقول هياخد رشوة


إبليس ( يبتسم للعسكري ) – ههههه .. طب خلاص .. عشرين اهم .. خلاص بقى يا دفعة


العسكري – تشكر يا بيه .. ما نتحرمش


أبو جهل – إخص على كده .. ياخد رشوة ؟؟


العسكري يبص لابو جهل – بتقول حاجة يا مولانا ؟؟


أبوجهل – باقول ان دي رشوة


العسكري – ياعم الحاج دي إكرامية .. وبعدين ما تقول الكلام ده للحرامية الكبار اللي مجوعينا ومنشفين دمنا .. يعني جت عليا انا ؟؟


إبليس (لأبو جهل) – ياعم انت ما تحبكهاش كده .. أنا مظبط الناس أوي .. تلميذك يا عموووور


أبو جهل – ألا هو احنا لازم نروح البتاع اللي بتقول عليه ده .. ما ينفعش نشرب في أي محل من دول ونروح .. أنا تعبان أوي


- لا .. ما ينفعش .. أصل المسلمين بيحرموا الخمرة .. ولو شافونا سكرانين ممكن يضربونا


- يضربوا مين يا جدع .. خللي حد منهم يقرب مني وأنا أوريك هاعمل فيه إيه- ياعم مش عايزين مشاكل .. خلينا نروح نسهر سهرتنا بمزاج .. أنا كمان لازم أقابل بقية الشلة هناك


يوصلوا زأططة .. المكان آآآآآآآآآآخر ...... زأططة .. يدخل إبليس ومعاه أبوجهل .. أبوجهل يبص للمنظر .. الأنوار الحمرا .. والدخان الازرق .. والموسيقى الصاخبة .. ضحكات السكارى تتردد في كل مكان .. والرقص شغال .. ومش هنتكلم على اللبس .. آخر زأططة


أبو جهل يتردد في الدخول .. المكان شكله يخض .. يستقبلوه كام واحدة من تلاميذ مزمزة هانم .. بس متفوقين عيها شوية .. التفوق حلو برضه


- أهلاااااااان .. إبليس بيه .. من زمان ما جيتش يا راجل


- كده برضه .. احنا زعلناك في حاجة


- ومين صاحبك ده .. شيك أوي اللبس اللي انت لابسه دهاتنين يا خدوه بعيد عن إبليس .. يقوموا معاه بواجب الضيافة




أبوجهل (دماغه لفـِّت) – إيه الجمال ده .. تصدقوا انتم بتفكروني بدار بن جدعان (خمارة كانت في مكة أيام الجاهلية)


- دار مين .. ؟؟ .. انت شكلك كده من دولة عربية


- طبعا .. أنا من قريش


- قريش .. والله دمك زي العسل .. تشرب ايه بقى .. ؟؟


- ممكن اشرب لي كاسين خمرة ؟؟


- طبعا .. بس كده .. هنا فيه كل حاجة


- كل حاجة ؟؟ .. بس يعني لو المسلمين عرفوا مش هيعملوا لي حاجة ؟


- حاجة إيه ؟؟ .. ما كلنا مسلمين وموحدين بالله .. إنت إيه حكايتك بالضبط ؟؟


- نعم ؟؟ .. كلكم مسلمين ؟؟ .. أصل يعنييييييييي .. إبليس بيه قاللي كلام يخوف .. وإن المسلمين مش بيشربوا خمرة .. وممكن يضربونا .. وحوارات كده


- لا لا .. دي نقرة ودي نقرة .. وبعدين احنا شغلتنا كده .. أكل عيشنا .. وربنا يتوب علينا بقى .. إنت هتقلب لنا الليلة عكننة ليه .. ؟؟


إبليس ييجي- إيه بس يا جماعة .. فيه إيه ؟


- صاحبك ده غريب أوي .. هو أول مرة ييجي عندنا وللا إيه ؟؟ ..


- معلش معلش .. آخر مرة .. فضحتني منك لله .. ماتعيش حياتك يا أخي وخلاص .. لزومه ايه كتر الكلام


- مش انت اللي قلت لي الخمرة حرام


- طيب .. بس .. بس .. تعالى عشان عايز اعرفك على بقية الشلة




يقعدوا مع أربعة من اصحاب ابليس بيه .. يظبطوا عشان بكره الانتخابات


واحد – والله يا إبليس بيه مش عارفين نودي جمايلك فين .. خيرك مغرقني والله يا باشا


إبليس – انت بالذات ما تتكلمش .. مش انت بعد كل اللي عملته معاك السنين اللي فاتت .. رحت لك المكتب لقيتك معلق لي لوحة كاتب عليها ( هذا من فضل ربي ) .. ده جزاتي ؟؟


نفس الواحد – ههههههه .. انت زعلت ياراجل .. لالا مالكش حق .. وبعدين دي كانت جاية لي هدية من واحدة عزيزة عليا أوي .. وما قدرش اكسفها


التاني – شوف بقى سعادتك .. احنا ظبطنا كل حاجة .. وآدي البطايق اللي عملناها للناس بتوعنا .. اسمنا احنا الاتنين فيها اهو .. ووزعناها على ناس كتير أوي


الأول – ودول البودي جاردز بتوعنا .. كل واحد سلاحه معاه .. واللي هيقف في سكتنا هيخلصوا عليه


أبو جهل – أهو كده الشغل .. أنا معاكم يا رجالة .. وسلاحي جاهز .. وهاقف معاكم بكره


الأول – انت ما عرفتناش على صاحبك يا باشا .. مش تعرفنا


إبليس – ده عمرو صاحبي .. خبير في مكافحة الإرهاب .. خبرة سنين طويلة جدا .. جبته عشان يساعدنا اليومين دول


التاني – إيه العظمة دي .. ميه ميه .. نشرب بقى في صحة الإرهاب .. هاهاهاهاها


يشربوا كلهم


الأول – خلاص بقى .. انت معايا من بكره يا عمرو بيه .. إيه رأيك تكون مرافق ليا ؟


أبو جهل – خلاص أنا معاك .. كلام رجالة


الأول – طب يا جماعة .. هاستأذنكم أنا .. أشوفكوا بكره بقى .. في صحتكم وفي صحة بكره


صوت الراقصة عالي جدا .. أبوجهل قاعد يصقف على الإيقاع .. شوية شوية وهيقوم يرقص .. الراقصة تلاحظ حماسه .. تغمز له بعينها وتغني


والعب العب العب .. آه ياسيدي
العب لعب العب .. آه يا عيني




(أبو جهل يوطي على إبليس ) – بتقوللي انا ؟؟ أنا العب ؟؟




إبليس – لا لا .. ده الأغنية بتقول كده .. أقعد يا اخي


أبو جهل يقوم – سيبني يا عم .. دي بتقوللي انا .. أنا هاروح العب


إبليس – ياعم اقعد بقى .. هابقى اخليك تلعب .. بس بعدين بعدين

أصحاب إبليس ميتين على روحهم من الضحك .. وأبو جهل يبص لأبليس بغيظ .. ويقعد

يشربوا كاسين .. وعقدة اللسان تتحل شوية شوية


التاني (بيتكلم على المرشح زميله) – ياساتر .. الجدع ده حقنة .. أهو خلع اهه .. بص بقى يا إبليس بيه .. أنا اتخنقت من الجدع ده .. وبصراحة هو اللي هيخسرني لو فضلت معاه .. وانا مش صارف عشرة مليون عشان اخسر


ابليس – ياعم استحمله .. هو حقنة فعلا .. بس اصحابك اللي حاطينه .. نعمل لهم ايه .. عندك حل تاني ؟


التاني – آه .. شوف .. مش ده الورق اللي ورا هولك فيه اسمنا احنا الاتنين


إبليس – آه
التاني – شوف الورق ده .. ده فيه اسمي مع مرشح تاني .. كده ممكن اكسب .. ونقلب الجدع البارد ده .. أنا عارف


اختاروه على ايه


أبو جهل – تقلبه يعني إيه ؟




التاني – نقلبه ياعم .. نزحلقه .. هو كان من بقية أهالينا


أبوجهل – يعني هتقول لأصحابك يختاروك انت وواحد تاني غيره


التاني – عليك نووووووور


جهل – بس انا اديت الراجل كلمة اني اقف معاه .. دي تبقى خيانة


التاني – إيه ؟؟ خيانة ؟؟ .. انت هتديني درس في الأخلاق .. انت معايا وللا معاه ؟؟


أبو جهل – لا واللات والعزى .. لا تحدث العرب أني حنثت بوعدي أبدا


التاني – هاهاهاهااااااااااي .. حلوة .. بقولك ايه .. ماتبقاش تشرب كتير بعد كده .. انت شكلك كده مش قد الحاجات دي


أبو جهل – إيه ده يا إبليس .. فيه كده ؟


إبليس – أمال يا بني .. انت لسه شفت حاجة ؟؟ .. ده انا عندي حاجات تشيب .. ياللا بينا مش عايزين نسهر اكتر من كده .. لازم نصحى بدري بكره


أبو جهل – أحسن والله .. المكان ده موبوء .. أنا اتخنقت منه


يروحوا البيت قرب الفجر .. إبليس ينام ويشخر .. أبوجهل مش جاي له نوم .. أول مرة يسافر بعيد كده ومش واخد


عالغربة


يسمع الأذان .. يبص عالجامع .. مافيش حد رايح الجامع .. كل شوية واحد يدخل .. تمن تسع تنفار بالكتير .. يبتسم في رضا .. أهوكده الشغل وللا بلاش .. خليه يدّن في مالطة


يحاول ينام .. بعد شوية يسمع أصوات في الشارع .. يبص من الشباك


شباب كتير خارجين من الجامع .. معاهم لوحات .. إيه اللي مكتوب عليها ده .. الإسلام هو الحل .. تااااااني ؟؟ ..


كانوا فين دول ؟؟ بايتين في الجامع وللا إيه ؟؟


يحاول يسمع اللي بيقولوه .. كانوا بايتين في الجامع فعلا .. سهرانين طول الليل بيجهزوا الدعاية .. ويصلوا ويدعوا ربنا .. شكلهم فعلا ما ناموش .. يصَـحّى إبليس


أبو جهل – إصحى يا جدع انت .. اصحى .. أصحاب محمد تحت اهم


إبليس – فيه ايه يا أخي ؟؟ .. بتصحيني من عز النوم ليه


أبوجهل – أصحاب محمد تحت أهم .. بص شكلهم عامل ازاي .. دول شبه اللي كانوا عندنا في مكة بالضبط .. اعمل أي حاجة .. هتسيبهم كده


إبليس – اطمن انت بس .. مش قلت لك كل شيء محسوب حسابه .. نام انت والصباح رباح


أبو جهل – أنام ازاي .. بص بيسلموا على بعض ازاي .. دول شكلهم بيحبوا بعض أوي .. انت ازاي سايبهم كده .. ؟؟ .. انا هاخد السيف وانزل لهم
ابليس – سيف ايه بس بلاش فضايح .. سيبهم لي وانا هاتصرف .. انت تتفرج بس .. نام بقى


أبو جهل – طيب هانام .. أما نشوف آخرتها

وخلينا سوا نشوف آخرتها الحلقة الجاية ان شاء الله .. ابكوا معنا


بقلم الكاتب/ محمد عبد السلام


*********************
ملحوظه : اي توجهات سياسيه او اراء عن اشخاص بعينها في الواقع هى تمثل فقط و جهة نظر و رأي الكاتب و ليست المدونه

هناك 9 تعليقات:

ايوشة يقول...

ههههههههه لا حلوة والله اوى تسلم ايديك ومستنية الحلقة الجديدة

عبد من عباد الله يقول...

شكراً ايوشه .. و الحلقه الجديده عن قريب بإذن الله

mimi يقول...

وجون وجون وجون
هايل جدا

عبد من عباد الله يقول...

mimi

ايه ده ؟!!

استني استني مين اللي جاب الجون ؟؟
طيب هو كام كام ؟
مين اللي بيلعب ؟

انا ايه اللي جابني هنا هههههههه

عموماً شكراً يا ميمي على الجون
قصدي على التعليق و زيارتك للمدونه

MǿиY El-Shreef يقول...

ههههههههههههههههههه

ماشاء الله عليك ياعبدالله

بجد بجد تحففففففففه

عجبتني اووووي

انا قريت الجزئين واول مره اعرف ان ابو جهل اسكندراني :D:D:D

هههههههه

والله حالنا بقى يضحك

تسلم ايدك وانا متابعه جدااا

عبد من عباد الله يقول...

اسكندراني ... اسكندراني
اسكندراني ؟!! مش واخد بالي انا من المعلومه دي بصراحه

ااااه انا نسيت انك علمي بقى و بلاش اقول دحـيـ ... بس شكلك بتركزي

عموماً انتي مشرفانا .. و تضحكي دايماً بإذن الله

حازم النبراوي يقول...

فكرة فوق الرائعة لتوزيع الشخصيات بالصورة دى
عجبتنى جداا

جميل جدا ربنا يوفقك

عبد من عباد الله يقول...

شكراً يا حازم و في الحقيقه انا اشهد للكاتب بالابداع في كتابته و ده اللي شجعني اني انشر الحلقات بتاعت القصه

MǿиY El-Shreef يقول...

هههههه

اصل تحت ف الجزء الاول مكتوب ايووووووووه

دور وهتلاقيها :D

وبعدين انا مش دحيحه وربناااا :D