صوت المدونة

الأحد، 8 نوفمبر، 2009

رحم الله الدكتور مصطفى محمود





بسم الله الرحمن الرحيم

و الصلاة و السلام على اشرف المرسلين

اعتقد انه لا يخفى على احد خبر وفاء الدكتور مصطفى محمود و الذي امتع بعلمه الملايين من البشر و من القلائل في هذا العصر الذي اثرى الناس علماً و إيماناً ، و رغم حزني على ان الدكتور مصطفى لم يأخذ الاهتمام الكافي و الشهره الطبيعيه لرجل في مقامه ، إلا ان حزني الشديد ليس على الدكتور مصطفى بل علينا نحن ، فانا اؤمن بان العلماء لا يموتون و لكن تبقى المشكله في العصر و الناس الموجودين فيه ، فهناك اناس يشربون من هذا العلم و يتذوقون حلاوته و هناك للأسف اناس تضيع حياتهم و اوقاتهم في تفاهات لا تثري العقل و لا القلب و لا تزيد إلا التخلف و التراجع و مراره الحياه ، في ظل وجود عالم مثل الدكتور مصطفى محمود لم يهتم الناس إلا بالاغاني و الكوره و العجيب اننا حتى الان لم نفلح لا في الاغاني و اصبحنا احدى الدول الكبرى في الفن و الاغاني و لا حتى في الكوره اصبحنا احدى الدول العظمى في الكوره ..... انتم اعلم بالحال اكثر مني .


حتى لا يكون كلامنا الان كله رثاء فقط في الدكتور مصطفى ، اعتقد ان هناك بعض الناس و خصوصاً الشباب لا يعرف الكثير عن الدكتور مصطفى فربما كل ما سمعه هو ان هذا الرجل الحد و اصبح من الملحدين !!!!! ، و لذلك يقول في نفسه " و انا مالي و مال الملحدين " فلعل هذه الكلمه هى التي بقت وسط شعب لا يهتم سوى بالاخبار الجذابه و الفضائح حتى ولو كانت كاذبه ..

لن اخوض كثيراً في هذه المسأله و لكني فقط سأستعير جزء من كتاب من كتب الدكتور مصطفى و هو كتاب " حوار مع صديقي الملحد " و لنقرأ و نحكم إن كان هذا الكلام لرجل ملحد ام مؤمن ؟!! وهذه السطور هى مناسبه جداً لهذه الايام لاننا على ابواب الحج إذا فلنستمع لكلام الدكتور مصطفى مع صديقه :

*****

هل مناسك الحج وثنية ؟


قال صاحبي وهو يفرك يديه ارتياحا ويبتسم ابتسامة خبيثة تبدي نواجذه وقد لمعت عيناه بذلك البريق الذي يبدو في وجه الملاكم حينما يتأهب لتوجيه ضربة قاضية .


- ألا تلاحظ معي أن مناسك الحج عندكم هي وثنية صريحة . ذلك البناء الحجري الذي تسمونه الكعبة وتتمسحون به وتطوفون حوله ، ورجم الشيطان .. والهرولة بين الصفا والمروة ، وتقبيل الحجر الأسود ..

وحكاية السبع طوفات والسبع رجمات والسبع هرولات وهي بقايا من خرافة الأرقام الطلسمية في الشعوذات القديمة ، وثوب الإحرام الذي تلبسونه على اللحم ..

لا تؤاخذني إذا كنت أجرحك .ذه الصراحة ولكن لا حياء في العلم .
وراح ينفث دخان سيجارته ببطء ويراقبني من وراء نظارته .

قلت في هدوء :


- ألا تلاحظ معي أنت أيضا أن في قوانين المادة التي درستها أن الأصغر يطوف حول الأكبر ، الإلكترون في الذرة يدور حول النواة ، والقمر حول الأرض ، والأرض حول الشمس ، والشمس حول المجرة ، والمجرة حول مجرة أكبر ، إلى أن نصل إلى " الأكبر مطلقا " وهو الله .. ألا نقول " الله أكبر " .. أي أكبر من كل شيء ..

وأنت الآن تطوف حوله ضمن مجموعتك الشمسية رغم أنفك ولا تملك إلا أن تطوف فلا شيء ثابت في الكون إلا الله هو

الصمد الصامد الساكن والكل في حركة حوله ..
وهذا هو قانون الأصغر والأكبر الذي تعلمته في الفيزياء ..
أما نحن فنطوف باختيارنا حول بيت الله ..
وهو أول بيت اتخذه الإنسان لعبادة الله ..
فأصبح من ذلك التاريخ السحيق رمزا وبيتا لله ..

ألا تطوفون أنتم حول رجل محنط في الكرملين تعظمونه وتقولون أنه أفاد البشرية ، ولو عرفتم لشكسبير قبرا لتسابقتم إلى زيارته بأكثر مما نتسابق إلى زيارة محمد عليه الصلاة والسلام ..

ألا تضعون باقة ورد على نصب حجري وتقولون أنه يرمز للجندي المجهول فلماذا تلوموننا لأننا نلقي حجرا على نصب رمزي نقول أنه يرمز إلى الشيطان ..

ألا تعيش في هرولة من ميلادك إلى موتك ثم بعد موتك يبدأ ابنك الهرولة من جديد وهي نفس الرحلة الرمزية من الصفا " الصفاء أو الخواء أو الفراغ رمز للعدم " إلى المروة وهي النبع الذي يرمز إلى الحياة و الوجود ..

من العدم إلى الوجود ثم من الوجود إلى العدم ..
أليست هذه هي الحركة البندولية لكل المخلوقات ..
ألا ترى في مناسك الحج تلخيصا رمزيا عميقا لكل هذه الأسرار .

ورقم 7 الذي تسخر منه .. دعني أسألك ما السر في أن درجات السلم الموسيقي 7 صول لا سي دو ري مي فا ثم بعد المقام السابع يأتي جواب الصول من جديد .. فلا نجد 8 وإنما نعود إلى سبع درجات أخرى وهلم جرا ، وكذلك درجات الطيف الضوئي 7 وكذلك تدور الإلكترونات حول نواة الذرة في نطاقات 7 والجنين لا يكتمل إلا في الشهر 7 وإذا ولد قبل ذلك يموت وأيام الأسبوع عندنا وعند جميع أفراد الجنس البشري 7 وضعوها كذلك دون أن يجلسوا ويتفقوا .. ألا يدل ذلك على شيء ..أم أن كل هذه العلوم هي الأخرى شعوذات طلسمية.

ألا تُقبل خطابا من حبيبتك .. هل أنت وثني ؟ فلماذا تلومنا إذا قبلنا ذلك الحجر الأسود الذي حمله نبينا محمد عليه الصلاة والسلام في ثوبه وقبله . لا وثنية في ذلك بالمرة .. لأننا لا نتجه بمناسك العبادة نحو الحجارة ذاتها .. وإنما نحو المعاني العميقة والرموز والذكريات .

إن مناسك الحج هي عدة مناسبات لتحريك الفكر وبعث المشاعر وإثارة التقوى في القلب . أما ثوب الإحرام الذي نلبسه على اللحم ونشترط ألا يكون مخيطا فهو رمز للخروج من زينة الدنيا وللتجرد التام أمام حضرة الخالق .. تماما كما نأتي إلى الدنيا في اللفة ونخرج من الدنيا في لفة وندخل القبر في لفة .. ألا تشترطون أنتم لبس البدل الرسمية لمقابلة الملك ونحن نقول : إنه لا شيء يليق بجلالة الله إلا التجرد وخلع جميع الزينة لأنه أعظم من جميع الملوك ولأنه لا يصلح في الوقفة أمامه إلا التواضع التام والتجرد .. ولأن هذا الثوب البسيط الذي يلبسه الغني والفقير والمهراجا والمليونير أمام الله فيه معنى آخر للأخوة رغم تفاوت المراتب والثروات .

والحج عندنا اجتماع عظيم ومؤتمر سنوي ..
ومثله صلاة الجمعة وهي المؤتمر الصغير الذي نلتقي فيه كل أسبوع .
هي كلها معان جميلة لمن يفكر ويتأمل .. وهي أبعد ما تكون عن الوثنية .

ولو وقفت معي في عرفة بين عدة ملايين يقولون الله أكبر ويتلون القرآن بأكثر من عشرين لغة ويهتفون لبيك اللهم لبيك ويبكون ويذوبون شوقا وحبا – لبكيت أنت أيضا دون أن تدري وتذوب في الجمع الغفير من الخلق .. وأحسست بذلك الفناء والخشوع أمام الإله العظيم مالك الملك الذي بيده مقاليد كل شيء .


*******************

كانت هذه كلمات الدكتور مصطفى محمود في كتابه حوار مع صديقي الملحد و لعل بعضكم قرأ بعض اللقطات التي نشرتها على المدونه و لمن يريد قرائتها فهى موجوده على جانب المدونة و هى تحت هذه العناوين :


هناك 12 تعليقًا:

سمسمه يقول...

رحم الله الدكتور مصطفى محمود
وجعل كل حرف كتبه وكلمه قالها فى ميزان حسناته

جزاك الله خيرا

osama44 اسامه 44 يقول...

رحم الله استاذنا الكبير
اللهم ارحمه رحمة واسعه
واشكرك على بذلك للجهد فى نشر علم الاستاذ مصطفى محمود

z!zOoOo يقول...

السلام عليكم

كيف الاحوال ادام الله عليكم نعمه الصحه والخير دوما

سيدتي بقدر ما أحزنني هذا الخبر إلا أني سعدت عندما رأيتك تتحدثين عن العالم الجليل مصطفي محمود

فكنتي انتي من القلائل الذين كتبوا عنه وكذلك انا

فحقا هو شيء محزن ومخزي أن لا يحظي هذا الرجل بقدره بقدر ما أفاد به البشريه

لكنه باق وخالد في نفوسنا وقلوبنا وعقولنا

حقا اسعدني ما دونته عنه

غفر الله له ورحمه وعفي عنه
وادخله الجنه جوار النبيين والصديقين والصالحين والشهداء

تحياتي

زهور الامل يقول...

رحم الله الدكتور مصطفى محمود وغفر له وادخله فسيح جناته

جزاك الله كل خير على الموضوع ده وعلى الجزء اللي نشرته من كتابه الرائع حوار مع صديقي الملحد

كلامه في منتتهى الروعة والاقناع فعلا

تحياتي ومنتظراك عندي

يا مراكبي يقول...

رحم الله الدكتور .. لقد كان أكثر من أثروا في فكر وثقافة جيلي (ومن حوله) بشكل غير عادي .. فقد كانت كتبه وبرامجه (رحمه الله) هي المصدر الموثوق الهادئ العقلاني الذي شكل وجداننا

شكرا على هذه المقتطفات الجميلة

واحد من العمال يقول...

رحم الله الدكتور مصطفى وأسكنه فسيح جناته
وربنا يعوضنا عنه خبراً بإذنه

وجزاك الله كل خير

Dr Ibrahim يقول...

رحمه الله وغفر له
لقد كتبت عن وفاته أيضاً من هنا
عسى الله أن يغفر له ويرحمه
ومدونتى على اسم حلقة من حلقاته" المرحوم فى الثلاجة" فقد علمنا بكتبه وفكره وحلقاته التلفزيونية الكثير والكثير..

تأثير الفراشة يقول...

رحمه الله رحمة واسعة و أدخله فسيح جناته و جعل قبره روضة من رياض الجنة إن شاء الله، و ألهم أهله الصبر و السلوان

أختيارك رائع لهذا الجزء من هذا الكتاب

ربنا يجزيه كل خير و يجعل ذلك فى موازين حسناته

و جزاك الله خيرا ، ربنا يجعل هذه المدونة فى موازين حسناتك إن شاء الله

دمت بخير ، و أتمنى تكون بأفضل حال بإذن الله

روح طفلة يقول...

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
بجد ربنا يباركلك على الموضوع الرائع
وانا من اشد المعجبين بالدكتور مصطفى محمود وحقيقى أثر فيا بدرجه كبيره

وفعلا للاسف احنا بنهتم بقشور الموضوع وليس بجوهرة
رحم الله دكتور مصطفى واسكنه فسيح جناته

طلاب من أجل مصر يقول...

رحم الله الدكتور مصطفى محمود

وغفرله وادخله فسيح جناته

عبد من عباد الله يقول...

سمسه

اللهم امين

اتمنى الا ننسى انفسنا و نتعلم مما قاله .

شكراً يا سمسمه على مجيتك وتقديرك .


*******

اسامه

اللهم امين ، لا شكر على واجب و بعدين انت لا تعرف مدى شعوري الحقيق بالتقصير تجاه ما قدمه الدكتور مصطفى و اني حتى الان لم اعرض شئ يذكر منه ، فاتمنى من الله ان يوفقني لعرض اشياء كثيره مما قاله الدكتور مصطفى .... شكراً اسامه اتمنى اننا نشوفك بخير دايماً يا رب .


***********

z!zOoOo

اولاً انا اشكرك على تقديرك الجميل و عن موضوعك عن الدكتور مصطفى و هو شئ بالفعل يستحق التقدير ..

ثانياً اعتقد ان هناك لبس عند سيادتكم فانا اسمي المستعار " عبد من عباد الله " اي اني شاب وليس فتاه ، فقط للتوضيح .

ثالثاً : بالنسبه لي اهم من ان يكون الدكتور باقي في نفوسنا ، ان يكون علمه و ما قدمه هو الذي يبقى في عقولنا .

اشكرك و اتمنى لك التوفيق .


***********

زهور الامل

رحم الله الدكتور ، و اشكرك على زيارتك و كلامك الرائع ، و انا في الحقيقه تشرفت بزياره مدونتك ..

يمكن مقدرتش اتخيل ان هذه الاحاسيس مجرد خواطر ليست نابعه من واقع و لكن ده يؤكد ان عندك حس مرهف ، على العموم بالتوفيق ان شاء الله سواء إن كان هناك حبيب الان او لم يكن .


***********

يا مراكبي

اشكرك يا استاذي على هذه الكلمات و اتمنى من الله ان جيل حضرتك و من حوله يحاوله نقل ما تأثروا به من الدكتور إلى الاجيال القادمه بعدهم .. فالعلم لابد من تداوله .

شكراً جزيلا و بالتوفيق إن شاء الرحمن .


**********

واحد من العمال

اللهم امين
و اتمنى ان يبقى العلم في انتشار و تبقى ذكراه في الوجدان ، اتمنى ان نتعلم مما قاله و نربي و نسمع صغارنا هذه الاشياء البسيطه و المبسطه .


***************

د / ابراهيم

اشكرك يا دكتور و اتمنى من الله ان يرحم الدكتور مصطفى ، و عند زيارتي لمدونة حضرتك وجدت صور للدكتور زغلول النجار و احمد ديدات ، اتمنى من سيادتكم نشر اشياء تتعقل بتلك الشخصيات نظراً لانها مهمه ولان الكثير لا يعرف عنها شئ ، فاتمنى ان تنقل لنا معلومات عنهم او شئ من علمهم حتى نستفيد ....... والله المستعان .


**************

د / نهى

اللهم امين

اعتقد ان حضرتك من اكتر الناس زياره ليا و انا في شده الحرج من اني مقصر جداً جداً في زيارتك ، ولا اعرف أهذا من ضيق وقتي ؟ ام من ان من يزوروكي كثيرون جداً و هم كلهم ارقي مني فسيعد كلامي ليس له قيمه و مجرد شغل لوقتك وسط هذا الكم الرائع من الزائرين ؟؟


**************

روح طفله


شكراً ، كل ما يفعله العبد لله ليس إلا محاوله صغيره لنشر جزء من علم هذا الدكتور ، نحن في حاجه إلى هذا العلم اكثر منه ، فهو قدمه و سيجزى عليه بإذن الله و نحن إما ان نأخذ به و نستفاد و إم ان نتركه و نغوص في اعماق الجهل .


**************

طلاب من اجل مصر

اللهم امين ، و اتمنى ان يعرف الطلاب حقاً من هو مصطفى محمود ، رجل صفته الاساسيه ...... طــالب علم .

RAWAN يقول...

الله يجزيك كل خير
تحياتي